القاموس العملي للقانون الإنساني

« الخطأ في تسمية الأشياء يزيد من بؤس العالم » Albert Camus.

COOKIE_INFO_HEADER

COOKIE_INFO_OK COOKIE_INFO_PARA

مكتب تنسيق الشؤون الإنسانيّة

في عام 1992، وفي أعقاب التقدم بطلب من الجمعية العامة للأمم المتحدة إلى الأمين العام لتشكيل هيئة لتنسيق عمل وكالات الأمم المتحدة المختلفة التي تتولى تقديم المساعدة الإنسانية في الأوضاع الطارئة، تأسست إدارة الشؤون الإنسانيةالتابعة للأمم المتحدة، والتي تخضع مباشرة لإشراف الأمين العام. وفي عام 1998 تمّ تنظيم الإدارة وإعادة تسميتها بمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية.

أولًا التكليف

لا يزال التكليف الخاص بمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية قائمًا على قرار الجمعية العامة رقم 46/182 (14 نيسان/ أبريل، 1992)، والذي نصّ على تأسيس إدارة الشؤون الإنسانية. ويتمثل التكليف المناط به في “حشد وتنسيق الجهود الجماعية للمجتمع الدولي، وبخاصة تلك الجهود التي تقوم بها منظمة الأمم المتحدة استجابة “لحالات طوارئ إنسانية معقدة” (أزمات سياسية أو نزاعات)، أو كوارث طبيعية أو كوارث تقنية (مثل الكوارث النووية). وهو يركز أيضًا على التطور السياسي لجميع القضايا الإنسانية، بما في ذلك فحص أية فجوات قائمة في تفويضات الحماية والمساعدة الممنوحة للوكالات.

غير أن الأنشطة الميدانية التي اعتادت إدارة الشؤون الإنسانية القيام بها أعيد توزيعها على هيئات الأمم المتحدة الأخرى أو وكالاتها المتخصصة.

ويعتمد التكليف الخاص بمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية على حقيقة وجوب احترام السيادة وسلامة الأراضي والوحدة الوطنية للدول بما يتوافق مع ميثاق الأمم المتحدة. وفي هذا السياق، لا يمكن تقديم المساعدة الإنسانية إلَّا بموافقة الدولة المعنية. وهذا يعني، من حيث المبدأ ومن ناحية عملية، أن المساعدة يجب أن تقدَّم على أساس طلب رسمي من قبل الدولة المتضررة.

ويحمل مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية على كاهله عبء ثلاث مسؤوليات رئيسية:

▪ مساعدة الأمين العام في ضمان معالجة القضايا الإنسانية، وبخاصة تلك القضايا التي لا تعتبر جزءًا من التكليف الخاص بهيئات الأمم المتحدة مثل تقديم المساعدة والحماية للأشخاص المشردين داخليًّا.

▪ الدفاع عن القضايا الإنسانية لدى المحافل السياسية وبخاصة لدى مجلس الأمن الدولي.

▪ تنسيق الاستجابة الإنسانية من خلال ضمان ترسيخ آليات استجابة ملائمة على أرض الميدان.

ويتولى مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية أيضًا المسؤولية عن:

▪ مراقبة الأزمات ذات المضامين الإنسانية والإنذار المبكر بها.

▪ الدفاع عن المبادئ الإنسانية ومبادئ حقوق الإنسان، بالتعاون مع مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان.

▪ مركزة تحديث المعلومات والتحليلات من خلال شبكة المعلومات الإقليمية المتكاملة وموقع على شبكة الإنترنت (www.reliefweb.int).

▪ ضمان التخطيط للطوارئ وتقييم الاحتياجات عبر المهمات الميدانية للوكالات العاملة.

▪ إصدار نداءات تمويل موحدة.

▪ تسهيل وصول المنظمات العاملة إلى الأماكن المحتاجة للمساعدة.

▪ إدارة الصناديق المتجددة المركزية للطوارئ، التي تتيح الاستجابة الفورية لأي وضع طارئ.

▪ ضمان الانتقال من المساعدة الطارئة إلى مساعدة إعادة التأهيل من خلال تعزيز القدرة على بناء السلام في فترة ما بعد الحرب مع إدارة الشؤون السياسية التابعة للأمم المتحدة.

ثانيًا الهيكل

بخلاف وكالات الأمم المتحدة المتخصصة، فإن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية لا يعتبر مستقلًّا بذاته. وهو جزء من أمانة الأمم المتحدة في نيويورك. ورئيس المكتب هو مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة الطارئة (وهو ستيفن أوبريان منذ حزيران/ يونية 2015). وهو أيضًا منسق الإغاثة الطارئة للأمم المتحدة ككل. ويتخذ مساعد الأمين العام من مقرِّ الأمم المتحدة في نيويورك مقرًّا له، ولمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية أيضًا مقر في جنيف وله مكاتب إقليمية رفيعة المستوى في أنحاء العالم. وللمكتب وجود في ثلاثين دولة.

ويأتي تمويل مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية أساسًا من المساهمات الطوعية من الدول الأعضاء التي تُغطي 94 في المائة من الميزانية العالمية للمكتب، وتتم تلبية احتياجات التمويل الباقية من الميزانية الاعتيادية. والمفوضية الأوروبية من جهات التمويل الرئيسية. وحتى عام 2013، كان هناك 1900 شخص يعملون لحساب مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في نيويورك، وفي جنيف، وفي الميدان، وبلغ مجموع ميزانية برامج المكتب 270.5 مليون دولار. وفي كانون الثاني/ يناير 2002، تمّ تشكيل وحدة معنية بالتشرد الداخلي داخل مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية، وفي تموز/ يولية 2004، تحوَّلت الوحدة إلى هيئة بين مختلف الوكالات تسمى “الشعبة المشتركة بين الوكالات المعنية بالتشرد الداخلي”. وهي تتألف من نحو عشرة موظفين دوليين منتدبين من الأمم المتحدة. ويتولَّى إدارتها دنيس مكنمارا. ويوجد مقر الشعبة داخل مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في جنيف ولها أيضًا ممثلون في نيويورك. وهي لا تدير بشكل مباشر العمليات الميدانية. ويتمثل تكليف الشعبة في حشد جهود وكالات الأمم المتحدة من أجل تقديم المساعدة والحماية بشكل فعَّال إلى المشردين. وهي تعتمد على شبكة من المُنسِّقين المقيمين ومنسقي الأمم المتحدة الميدانيين للشؤون الإنسانية. وتعمل الشعبة بتعاون وثيق مع ممثل الأمم المتحدة لشؤون المشردين.

وفي عام 2007، أُنشئ قسم الدعم في مجالي التشرد والحماية للبناء على النجاح الذي حققته شعبة التشرد الداخلي السابقة. ويعمل القسم مع المكاتب الميدانية والفرق القُطْرية، وكذلك الإدارة العالمية للحماية وتنسيق شؤون المخيمات وإدارتها ومجموعات الإنعاش المبكر. وكان للقسم ثلاث أولويات رئيسية في عام 2009. الأولى هي مساندة تنفيذ تكليف مجموعات الإنعاش بمراقبة وتقوية الاستجابة المشتركة للوكالات في مواجهة التشرد الداخلي، والثانية هي مساندة تنفيذ تعليمات مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية فيما يتصل بالحماية على المستويات الدولية والميدانية وتقوية قدرات مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية لدمج عمليات الحماية في الوظائف الأساسية. والأولوية الثالثة هي تعزيز وحفظ القدرات المشتركة بين الوكالات للاستجابة في أزمات الحماية، ولا سيما في أوضاع التشرد الداخلي من خلال مبادرة مشروع تطوير قدرة الحماية الاحتياطية.

ثالثًا الوسائل

▪ تعتبر اللجنة الدائمة المشتركة بين الوكالات منتدى دائمًا للتنسيق.. وهي تجتمع أسبوعيًّا وقد تعقد جلسات طارئة إذا اقتضت الضرورة. ويتألف أعضاؤها من مساعد الأمين العام/ منسق الإغاثة الطارئة، ورؤساء وكالات الأمم المتحدة العاملة في الإغاثة الإنسانية وهي: برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة، ومفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وبرنامج الأغذية العالمي، ومنظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية. ويشارك أيضًا في اجتماعات اللجنة الممثل الخاص للأمين العام حول الأشخاص المشردين داخليًّا والمفوض السامي لحقوق الإنسان والبنك الدولي واللجنة الدولية للصليب الأحمر والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر وعدة ائتلافات لمنظمات غير حكومية.

▪ لتنسيق الاستجابة الإنسانية في بلد معيَّن، يعمل مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية عن كثب مع منسق الأمم المتحدة المقيم (غالبًا ما يكون الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي)، المعيَّن لتنسيق عمل وكالات الأمم المتحدة الأخرى في الميدان ومنسقي الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية.

▪ يعمل نظام الاستجابة للكوارث على مدار الساعة في جنيف، ويمكن أن يستفيد من أفراد يعملون مع وكالات أو هيئات أخرى تابعة للأمم المتحدة، بالإضافة إلى أفراد من الجيش والدفاع المدني من دول مختلفة.

▪ يستخدم فريق الأمم المتحدة لتقييم الكوارث والتنسيق، الذي أنشئ في الأصل من أجل مواجهة الكوارث الطبيعية، بصورة متزايدة لحالات الطوارئ التي تعتبر معقدة. ويتألف هذا الفريق من خبراء محليين مدربين خصيصًا على إدارة الطوارئ.

▪ هناك مستودع لموادّ الإغاثة في بيزا بإيطاليا.

▪ هناك ترتيبات أخرى لحشد شبكات دعم - على سبيل المثال في مجالات النقل، والاتصالات والبنى التحتية الأخرى.

▪ تحدِّد عملية النداءات الموحدة المشتركة بين الوكالات أهدافًا واضحة لإرساء أولويات للمنظمات الإنسانية في دول معيَّنة. ومع أن معظم النداءات يتمّ إطلاقها على أساس سنوي، إلَّا أن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية يقوم بإصدار نداءات “مفاجئة” لحالات طارئة محدَّدة.

تعتبر الصناديق المتجددة المركزية للطوارئ آلية للتمويل المباشر، تتيح الاستجابة السريعة، المموَّلة من قبل مساهمات طوعية من الدول ومن ثم تسدَّد عن طريق عملية النداءات الموحدة المشتركة بين الوكالات.

رابعًا العلاقة مع المنظمات غير الحكومية

تشارك اللجنة الدولية للصليب الأحمر والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر مشاركة كاملة في اللجنة الدائمة المشتركة بين الوكالات. ويجوز دعوة المنظمات غير الحكومية الأخرى للمشاركة على أساس حالات خاصة، يعتمد على طبيعة عملية الإغاثة. وتعتبر العديد من ائتلافات المنظمات غير الحكومية، بما في ذلك المجلس الدولي للمؤسسات الخيرية، أعضاء دائمين في اللجنة الدائمة للوكالات.

ويحتاج مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية أيضًا إلى تعاون المنظمات غير الحكومية في تقييم الاحتياجات وفي تقديم المعلومات حول المخزون المتوفِّر من الموادِّ الإنسانية.

←منظمة الأغذية والزراعة؛ الصليب الأحمر، الهلال الأحمر؛ إغاثة؛ منظمة الأمم المتحدة للطفولة؛ برنامج الأمم المتحدة الإنمائي؛ مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان؛ برنامج الغذاء العالمي؛ منظمة الصحة العالمية.

✐ للاتصال:

مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية

Office for the Coordination of Humanitarian Affairs (OCHA)

United Nations

New York, NY 10017 USA

Tel : (1) 212 963 1234

Fax : (1)212 963 1312

مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية

Office for the Coordination of Humanitarian Affairs (OCHA) in Geneva

Palais des Nations

Ch 1211 Geneva 10, Switzerland

Tel : (41) 22 917 1234

FAX : 541 22 917 0023

@http://ochaonline.un.org

www.reliefweb.int

Article également référencé dans les 2 catégories suivantes :